U3F1ZWV6ZTIyMjk4ODMzNTEzMjkyX0ZyZWUxNDA2ODAzMjM3OTQxMg==

بعد انتظار 30 عاما.. ليفربول بطل الدوري الإنجليزي






 بعد انتظار 30 عاما.. ليفربول بطل الدوري الإنجليزي








 بعد انتظار 30 عاما.. ليفربول بطل الدوري الإنجليزي


















أهدى فريق تشيلسي لقب بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، لفريق ليفربول، إثر فوزه على ضيفه مانشستر سيتي (2-1) في اللقاء الذي جمعهما اليوم الخميس، ضمن الجولة 31 "للبريمير ليغ".






















ويدين فريق ليفربول بالفضل في حسم اللقب لصالحه اليوم، وتشيلسي بالفضل في انتصاره للاعبين، الأمريكي كريستيان بوليسيتش، والبرازيلي ويليان، اللذين أحرزا هدفي "البلوز"، في الدقيقتين (36، و78 من ضربة جزاء) على الترتيب.

















































































بينما سجل اللاعب البلجيكي هدف السيتي الوحيد، في الدقيقة 55، بتسديدة رائعة من ضربة حرة مباشرة، وضع الكرة في المقص الأيسر، ولكن ذلك لم يكن كافيا لتجنب الهزيمة.
























وأكمل السيتي اللقاء بعشرة لاعبين، بعد طرد لاعبه البرازيلي فرناندينهو، الذي تسبب في ضربة الجزاء بصد الكرة بيده ومنعها من دخول المرمى، في الدقيقة 77 من عمر المباراة، التي أقيمت على ملعب "ستامفورد بريدج" في العاصمة لندن.


















































وتوقف رصيد مانشستر سيتي بعد هذه الهزيمة عند 63 نقطة، وفَقَدَ رسميا لقب بطل "البريمير ليغ" لصالح ليفربول مبكرا، قبل سبع جولات من نهاية الدوري، بعد أن أصبح "الريدز" المتربع على عرش صدارة الدوري برصيد 86 نقطة، بعيدا عن متناوله بفارق 23 نقطة.






























وتوج ليفربول بلقبه التاسع عشر في تاريخه، والأول منذ 30 عاما و58 يوما، ليقلص الفارق إلى لقب واحد فقط بينه وبين مانشستر يونايتد "الشياطين الحمر" صاحب الرقم في عدد مرات الفوز بلقب بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، ويليهما أرسنال في المرتبة الثالثة برصيد 13 لقبا.































في الـ28 من أبريل 1990 احتفل ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي رقم 18 ليواصل جلوسه على العرش بصفته أكثر المتوجين بلقب المسابقة.






























وانطلق الدوري الإنجليزي بمسماه الجديد "بريميرليج" في عام 1992 ويبدو أن لعنة حلت على الحُمر.



























فمنذ عام 1990 لم يذق ليفربول طعم التتويج بالدوري سواء بمسماه القديم أو الجديد.































كان قريبا في عام 2009 ولكنه خسر اللقب لصالح غريمه التقليدي مانشستر يونايتد الذي وصل لقبه رقم 18 ليعادل الفريق القادم من ميرسيسايد.


























وفي النهاية خسر الدوري بفارق أربع نقاط فقط.























كان قريبا مجددا في عام 2014 لكن انزلق ستيفن جيرارد أمام تشيلسي ثم سقط الفريق في فخ التعادل مع كريستال بالاس وفقد اللقب لصالح فريق آخر من مانشستر لكن تلك المرة كان مانشستر سيتي.



























وفي النهاية خسر ليفربول الدوري بفارق نقطتين فقط.
























وكان قريبا مرة ثالثة في الموسم الماضي وخسر الدوري مجددا لصالح مانشستر سيتي.
























الفارق كان نقطة وحيدة فقط على الفوز باللقب.

























الآن انتهى كل شيء، انتهت كل تلك اللحظات الحزينة، انتهى الشعور بالألم.























ليفربول بطل الدوري الإنجليزي للمرة الـ19 بشكل عام وللمرة الأولى له في عهد بريميرليج بشكل خاص.





***********************


***********************

تعديل المشاركة
author-img

قلب الحدث

مدون ويوتيوبر عربى مصرى مهتم بمجال الانترنت عموما والتدوين خاصة
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة