U3F1ZWV6ZTIyMjk4ODMzNTEzMjkyX0ZyZWUxNDA2ODAzMjM3OTQxMg==

ردة فعل فيصل العبدالكريم بعدما طالبه صاحب موقع حراج بالاعتذار على الهواء






ردة فعل فيصل العبدالكريم بعدما طالبه صاحب موقع حراج بالاعتذار على الهواء






ردة فعل فيصل العبدالكريم بعدما طالبه صاحب موقع حراج بالاعتذار على الهواء 















 أعلن الإعلامي فيصل العبدالكريم تراجعه عن الاعتذار الذي قدمه لموقع حراج في وقت سابق وذلك بعد مداخلة هاتفية لأحد المسؤولين في الموقع في برنامج الليوان المذاع على قناة “روتانا خليجية ” مساء أمس.
















وقال عبدالكريم الرشيدي صاحب  موقع حراج خلال مداخلة هاتفيه له في البرنامج – في الحلقة المخصصة لاستضافة الإعلامي فيصل العبدالكريم- : “نتمنى الحصول على اعتذار واضح وتوضيحات للإساءات والأخطاء التي وقعت من الإعلامي فيصل تجاه موقع حراج والتي تعتبر مسيئة ودون وجه حق”.














وتابع: “لذلك أتمنى في هذه الليلة أن يتشجع الأخ فيصل ويقدم اعتذار واضح وليس اعتذار عن قسوة. ”















ورد فيصل قائلا:” الأمر كان يتعلق بكثرة إعلانات المعقمات والكمامات ورأيت أن الموقع لابد أن يكثف الرقابة نظرا لتواجد كل ممنوع في هذا الموقع وبعد ذلك  تواصل مسؤول من الموقع لتوضيح بعض الأمور اعتذرت للموقع رغم الملاحظات عليه”.



















وأردف: “أثناء لقائي في برنامج في قناة “روتانا” أعلنت اعتذاري لموقع حراج بالرغم من وجود ملاحظات على الإعلانات في الموقع”. مشيرا إلى أن الموقع به إساءات ووزارة التجارة استدعتهم بسبب تمريرهم الكثير من الإعلانات مثل “بيع فيز.. بيع خدامة .. بيع سائق”.



















وأضاف: ” أنا أسحب اعتذاري الأول ..اللي ما يوجب الرجال ما احترمه.. يعتذرون للناس أولا عن الإعلانات المسيئة التي يقومون بتمريرها..ولكل حادث حديث”.
































كما تحدث فيصل العبدالكريم  عن أكثر السلع غشاً.. وتنظيم جديد للإعلانات التجارية عند المشاهير.



















حيث قال العبدالكريم في لقاء مع برنامج "الليوان" على قناة "روتانا خليجية"، إن الحملات  التي تقوم بها الأجهزة المعنية نجحت في وقف إعلانات السلع المُقلدة بنسبة 90%،مبيناً أن المستودعات التي تبيع السلع المُقلدة تلجأ لنشر إعلانات عند المشاهير.





























ونوه إلى أن أكثر السلع التي يكثر فيها الغش هي مستحضرات التجميل والعطور يليها قطع الغيار؛كونها أكثر السلع التي يوجد عليها طلب، مشيراً إلى أن الغش الذي يجري في قطاع المُكملات الغذائية والأدوية يكون في صورة تحايل على التوصيات.























ولفت إلى أن هناك كميات من قطع غيار السيارات المُقلدة بالسوق المحلي تأتي من الخارج،موضحاً أن الشركات التي تعمل في التقليد نقلت مصانعها من الصين بعد تشديد الإجراءات إلى أسواق أفريقيا.
















































































































***********************


***********************

تعديل المشاركة
author-img

قلب الحدث

مدون ويوتيوبر عربى مصرى مهتم بمجال الانترنت عموما والتدوين خاصة
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة